ذكريات K POP ♥

سوف نستعيد الماضي بعودتنا بهذا المنتدى الرائع وسوف نعود ولن نذهب مرة اخرى ... سوف نبقى للأبد ك سوبر جونيور.♥
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةالأحداثس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» فارس احلامي شخص كاذب
الأربعاء مارس 21, 2018 5:33 pm من طرف المديرة العامة "سام"

» 10 حقائق عن كوريا الجنوبية
الخميس مارس 08, 2018 11:42 pm من طرف المديرة العامة "سام"

»  طريقة عمل ستيك مشوي بصوص الصويا
الخميس مارس 08, 2018 11:39 pm من طرف المديرة العامة "سام"

»  طريقة عمل الكيمباب
الخميس مارس 08, 2018 11:38 pm من طرف المديرة العامة "سام"

»  صنع التوفو الكوري
الخميس مارس 08, 2018 11:36 pm من طرف المديرة العامة "سام"

» مقادير الرامن
الخميس مارس 08, 2018 11:35 pm من طرف المديرة العامة "سام"

»  تحضير كعك الارز الكوري
الخميس مارس 08, 2018 11:34 pm من طرف المديرة العامة "سام"

»  الرامن الكورية
الخميس مارس 08, 2018 11:32 pm من طرف المديرة العامة "سام"

» طريقة اكل الطعام بالاعواد الكورية
الخميس مارس 08, 2018 11:31 pm من طرف المديرة العامة "سام"

تصويت
إعلانات تجارية


شاطر | 
 

  دعاء الرزق و آداب الدعاء وشروط استجابته وقصة قصيرة عن استجابة الدعاء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المديرة العامة "سام"
عضوة مميزة
avatar

المساهمات : 74
نقاط : 2717
تاريخ التسجيل : 07/03/2018
العمر : 20
الموقع : مصر

مُساهمةموضوع: دعاء الرزق و آداب الدعاء وشروط استجابته وقصة قصيرة عن استجابة الدعاء    الخميس مارس 08, 2018 12:23 am

ادعية جميلة لجلب الرزق

(عن عليٍّ رضِي اللهُ عنه أنَّ مُكاتبًا جاءه، فقال: إنِّي عجزتُ عن مُكاتبتي فأعِنِّي. فقال: ألا أُعلِّمُك كلماتٍ علَّمنيهنَّ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم لو كان عليك مثلُ جبلِ صَبيرٍ دَيْنًا أدَّاه اللهُ عنك؟ قال: قُلِ: اللَّهمَّ اكفِني بحلالِك عن حرامِك واغنِني بفضلِك عمَّن سواك).
(اللهُمَّ رَبَّ السَّمواتِ السَّبعِ، وربَّ العرْشِ العَظِيمِ، ربَّنا وربَّ كلِّ شيءٍ، مُنْزِلَ التوراةَ والإِنجيلَ والقرآنَ، فَالقَ الحَبِّ والنَّوى، أعوذُ بِكَ من شَرِّ كلِّ شيءٍ أنتَ آخِذً بِناصِيَتِه، أنتَ الأوَّلُ فلَيْسَ قَبلكَ شيءٌ، وأنتَ الآخِرُ فليسَ بعدَكَ شيءٌ، وأنتَ الظَّاهِرُ فلَيسَ فَوقَكَ شيءٌ، وأنتَ الباطِنُ فلَيسَ دُونكَ شيءٌ، اقْضِ عنِّي الدَّينَ، وأغْنِني من الفَقرِ)
(أَلا أُعلِّمُك دعاءً تدعو به لو كان عليك مثلُ جبلِ أُحُدٍ دَيْنًا لأدَّاه اللهُ عنك؟ قل يا معاذُ: اللهمَّ مالكَ الملكِ تُؤتي الملكَ مَن تشاءُ، وتنزعُ الملكَ ممن تشاءُ، وتُعِزُّ مَن تشاءُ، وتذِلُّ مَن تشاءُ، بيدِك الخيرُ إنك على كلِّ شيءٍ قديرٌ. رحمنُ الدنيا والآخرةِ ورحيمُهما، تعطيهما من تشاءُ، وتمنعُ منهما من تشاءُ، ارحمْني رحمةً تُغنيني بها عن رحمةِ مَن سواك).
(أَلَا أُخْبِرُكُمْ بشيءٍ إذا نزلَ برجلٍ منكم كربٌ، أو بلاءٌ، مِنْ أمرِ الدنيا دعا بِهِ فَفُرِّجَ عنه؟ دُعاءُ ذي النونِ: لَا إِلهَ إلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنَّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ) . (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ). (مَن سرَّهُ أن يُبسطَ لَه في رزقِهِ، وأن يُنسَأَ لَه في أثرِهِ، فليَصِلْ رَحِمَهُ). (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا) .
الاستغفار يجلب كل خير، فأكثروا منه تنالون ما ترجون، قال عزّ وجلّ: (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً، يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً، وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَاراً، مَّا لَكُمْ لا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَاراً، وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَاراً) سورة نوح 10 – 14 .
الصّدقة تجلب الرّزق، فما ينقص المال من الصّدقة، إنّما يزيده و يبارك فيه، قال تعالى: ( يَمْحَقُ اللَّهُ الرِّبا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ وَاللَّهُ لا يُحِبُّ كُلَّ كَفَّارٍ أَثِيمٍ ) البقرة، 276.
اللّهم إن كان رزقي في السّماء فأنزله، وإن كان في الأرض فأخرجه، وإن كان بعيداً فقرّبه وإن كان قريباً فيسّره، وإن كان قليلاً فكثّره، وإن كان كثيراً فبارك لي فيه.
حدّثنا عبد الله، حدّثني أبو عبد الرحمن عبد الله بن عمر، حدّثنا أبو معاوية، عن عبد الرّحمن بن إسحاق القُرَشيّ، عن سيّار أبي الحكم، عن أبي وائل قال: أتى عليّاً رضي الله عنه رجلٌ، فقال: يا أمير المؤمنين، إني عجزت عن مكاتبتي فأعني، فقال عليّ رضي الله عنه: ألا أعلمك كلمات علمنيهنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، لو كان عليك مثل جبلِ صيرِ دنانيرٍ لأدّاه الله عنك ؟ قلت: بلى، قال: قل: ” اللّهم اكفني بحلالك عن حرامك، وأغنني بفضلك عمّن سواك “. رواه التّرمذي، 3563.
جاءَتْ فاطمةُ إلى رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم تسأَلُه خادمًا فقال لها : قولي : اللَّهمَّ ربَّ السَّمواتِ السَّبعِ وربَّ العرشِ العظيمِ ربَّنا وربَّ كلِّ شيءٍ أنتَ الظَّاهرُ فليس فوقَكَ شيءٌ وأنتَ الباطنُ فليس دونَكَ شيءٌ مُنزِلَ التَّوراةِ والإنجيلِ والفُرقانِ فالقَ الحَبِّ والنَّوى أعوذُ بكَ مِن شرِّ كلِّ شيءٍ أنتَ آخِذٌ بناصيتِه أنتَ الأوَّلُ فليس قبْلَكَ شيءٌ وأنتَ الآخِرُ فليس بعدَكَ شيءٌ اقضِ عنَّا الدَّينَ وأَغْنِنا مِن الفقرِ. صحيح مسلم، 4894.
إنَّ النَّبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم افتقَد معاذاً يومَ الجُمُعةِ فلمَّا صلَّى رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم أتى معاذًا فقال يا معاذُ ما لي لم أرَك فقال يا رسولَ اللهِ ليَهوديٍّ عندي وُقِيَّةٌ مِن تِبْرٍ فخرَجْتُ إليك فحبَسَني عنك فقال له رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يامعاذُ ألَا أُعَلِّمُك دعاءً تدعو به لو كان عليك مِنَ الدَّينِ مِثلُ صِيرٍ أدَّاه عنك وصِيرٌ جبلٌ باليمنِ فادْعُ اللهَ يا معاذُ قُلِ اللهمَّ مالِكَ المُلْكِ تؤتي المُلكَ مَن تشاءُ وتنزِعُ المُلْكَ ممَّن تشاءُ وتُعِزُّ مَن تشاءُ وتُذِلُّ مَن تشاءُ بيدِك الخيرُ إنَّك على كلِّ شيءٍ قديرٌ تولِجُ اللَّيلَ في النَّهارِ وتولِجُ النَّهارَ في اللَّيلِ وتُخْرِجُ الحيَّ مِنَ الميَّتِ وتُخْرِجُ الميَّتَ مِنَ الحيِّ وترزُقُ مَن تشاءُ بغيرِ حسابٍ رحمنُ الدُّنيا والآخرةِ ورحيمُهما تُعطي منهما مَن تشاءُ وتمنَعُ مَن تشاءُ ارحَمْني رحمةً تُغْنيني بها عن رحمةِ مَن سِواك .
آداب الدعاء وشروط استجابة الدعاء بإذن الله

الدّعاء لله وحده لا شريك له، فالكثير يدعو الأموات أو السّلف الصّالح أو يستنجد بهم ليكونوا وسطاء لهم عند الله تعالى، وهو أمرٌ مخالفٌ للشّريعة الدّينية، فلا حجابٌ أو وساطةٌ بين الله وعبده، فهو أقرب إلينا من حبل الوريد ولا يتطلّب التّواصل مع الله أحدٌ، يقول تعالى: وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ البقرة/186. وقول الرّسول عليه السّلام: إذا سألت فأسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله التّرمذي، 2516.
ألّا يكون في الدّعاء إثمٌ ولا قطيعةٌ، استناداً على قول الرّسول عليه السّلام:يُستجاب للعبد ما لم يدعُ بإثمٍ أو قطيعة رحمٍ. صحيح مسلم، 2736.
أن يكون القلب مُستشعراً بعظمة الله و حاضراً في الدّعاء، فلا يكون الدّعاء ترديداً لكلام خارجٍ من الفم والقلبُ غائبٌ، كما في قول الرّسول عليه السّلام: واعلموا أن الله لا يستجيب دعاءً من قلب لاهٍ. رواه التّرمذي، 3479.
حسن الظّن بالله، فإن لم يثق العبد لاستجابة الدّعاء لا تكون الاستجابة، كما في الحديث: ادعوا الله وأنتم مُوقنون بالإجابة. صحيح الجامع، 245.
ألّا يشغله الدّعاء عن الفروض، كالصّلاة أو الحجّ، أو أن يترك الأخذ بالأسباب ليعتمد على الدّعاء، فالدّعاء مساندٌ لعمل المسلم وليس عوضاً عنه.
أن يتوكّل المسلم بعد الدّعاء على الله ولا يستعجل في الاستجابة، فالله أحكم من عبادِه في معرفة أفضل وقتٍ لاستجابة الدّعاء، يُستجاب لأحدكم ما لم يُعجّل القول: دعوت فلم يُستجب لي. رواه البُخاري، 6340، ومسلم، 2735.
قصة جميلة عن استجابة الدعاء

قصة نبي الله زكريا عليه السلام من أشهر الامثلة علي استجابة الدعاء وحسن التوكل علي الله عز وجل، حيث بعث الله سبحانه وتعالي النبي زكريا الي بني إسرائيل، وقد عاش عمراً طويلاً دون ان ينجب، فاتجه الي الله سبحانه وتعالي بالدعاء، قال تعالي في كتابه العزيز : ذِكْرُ رَحْمَتِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا * إِذْ نَادَى رَبَّهُ نِدَاءً خَفِيًّا * قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا وَلَمْ أَكُنْ بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا * وَإِنِّي خِفْتُ الْمَوَالِيَ مِنْ وَرَائِي وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا * يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ وَاجْعَلْهُ رَبِّ رَضِيًّا. مريم، 2 -6. ، فاستجاب الله سبحانه وتعالي له علي الرغم من كل موانع الانجاب التي تجمعت فيه وزوجته، ولكن ارادة الله عز وجل فوق كل شئ، ونرى في القصّة أيضاً أن زوجته نذرت “الطفل” لخدمة بيت الله الحرام إلّا أنّ الله رزقهم “طفلة” وهذا يدلّ على أنّ الإنسان قد يطلب أمراً من الله يريده بشدّة، لكن الله قد يعطيه ما فيه خيرٌ له حتّى وإن خالف هواه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://girlskpopsujuforever.ahlamontada.com
 
دعاء الرزق و آداب الدعاء وشروط استجابته وقصة قصيرة عن استجابة الدعاء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ذكريات K POP ♥ :: الفئة العامة :: المواضيع الدينية-
انتقل الى: